العلاقات

تم نشره من قِبل lovely love

السلام عليكم عندي سؤالين

السؤال الاول انا في ولد 33 من العمر علاقاتي السابقة لم يكن فيها مجهود عاطفي حتي المجهود الجنسي الكامل (ايلاج) مرة واحدة في عمر ال32 و كان بعد دفع مقابل مادي

لم اكتسب مهارات اجتماعية من اهلي لدرجة اني اكرة ان ابذل جهدا للحصول علي الحب واذا جاءني حب بدون مجهود يكون من فتاة غير جميله فيخبرني زملائى انه يجب علي دخول هذا الجو الرومانسي مع غير الجميلة فاشعر بذلك علي هذا الجو ثم في النهايه يظهر لي الدافع لكي استفتح علاقة مع جميلة

هل هذا السلوك صحيح كعلاج

السؤال الثاني علي حسب قراءاتي للتحضير لامتحان ممارسة مهنة الطب الامريكي مررت ببباب اسمه الحياة الزوجية في الولايات المتحدة وكان يحتوي هذا الباب علي درس واحد اسمه الطلاق ووضح هذا الدرس ان نسبة نجاح العلاقات الزوجيه لمن هما متطابقين في العرق,خلفيه ,ذكاء ,دراسه, same levels of neurosis or psycosis وكلما ازدادت المتشابهات كلما ازدادت احتمالية نجاح الزواج الجنسين مختلفين

و مستوي الدراسي العالي للزوجه ومال الزوج اكثر استقرارا للاسرة من العاطفه ولكن مال الانثي بسبب شغلها يزيد احتمالية الطلاق لان لها مال كبديل للرجل بالمقارنة بربة المنزل التي ليس لها بدائل كثيرة

واحتمالية الطلاق العالية تكون 1 مِن مَن تطلق ابواة اكبر من من هو ليس بذلك لانه وضع الطلاق كخيار 2 صغار العمر وضعيفي الدخل والمكانه الاجتماعيع وقويي جدا الدخل والمكانه الاجتماعيه

مثال للمكانه الاجتماعيه العاليه اامة المساجد والمكانه الضعيفه لدافني القبور

سؤالي هو انه اني بدأت اخاف من الزواج لاني سابقا كنت اركز في الجمال اما الان فاصبح الجمال مطلبا ثانويا ولكن المتطلبات الاخري اصبحت كثيرة

انا غني

اين سأجدها ؟

مرة طرأت لي فكرة ان اذهب الي group therapy وهنالك سأجد متطابقتي في الخلفيه ام فقط لا ابحث عن خلفيات البنات ومن ثم لا اذكر خلفيتي

معلومة عن خلفيتي: انا عانيت وما زلت اعاني من ظلم اهلي في الورثة لدرجة شهادتهم زورا علي للشرطة والاطباء النفسيين لكي يثنوني عن ما هو حق لي

المستشير باستشاري
الإجابة
0

مرحباً بك lovely love،

أولاً، بالنسبة للعلاقات العاطفية، فلا يتم البحث عن التوافق بالبحث عن أشخاص يعانون من مشاكل متشابهة، بل بالبحث عن أشخاص يمكننا مشاركة حياتنا معهم بالرغم من مشاكلنا.

الجمال ليس مقياس اختيار شريكة، لكن الأهم من الجمال هو التوافق الفكري والعاطفي والإجتماعي. أن يكون بينكما إنجذاب متبادل ومشاعر حب.

أشعر أنك خائف من فتح قلبك للحب، وتبحث عنه بعقلك فقط، ولذلك تزداد حيرتك. إذا لم تفتح قلبك فلن تشعر بالحب.

أتفهم غضبك واستيائك من أهلك وتجاربك السيئة معهم، لكنك لست وحدك. الكثير من الناس لديهم تجارب سيئة سواء مع الأهل أو علاقات سابقة، ولكن لابد وأن نتخطى آثارها السلبية علينا حتى نتمكن من استكمال حياتنا والعثور على السعادة في علاقاتنا المستقبلية.

إذا كنت غير قادر على التخلص من آثار تجاربك السلبية بمفردك، فهذا لا ينتقص منك في شيء. الحل هو طلب المساعدة من متخصص/ة نفسي/ة. ستساعدك الاستشارة النفسية على فهم نفسك أكثر وتخطي آثار التجارب السابقة، وفتح قلبك للحب، والبحث عن السعادة كما تراها أنت وليس كما ينبغي للهروب من تكرار مآسي الماضي.

أنت تبحث الموضوع وكأنه ورقة بحثية وليست حياتك ومشاعرك وطموحاتك. اترك الإحصائيات والدراسات والنظريات، وابحث داخل قلبك، ماذا تريد حتى تكون سعيد؟ ما هي طموحاتك؟ ما هي مواصفات الشريكة المثالية بالنسبة لك وليس بالنسبة للمجتمع والكتب والدراسات.

تحياتي

0

ما هو التوافق الفكري والعاطفي والإجتماعي؟ وما هو التوافق ككلمة؟
ذكرت إنجذاب متبادل قصدك انجذاب جنسي مبني علي المظهر الخارجي ؟ واذا كان هذا الانجذاب الجنسي جزء من الجاذبية ؟
اذاكان هذا المقصود كيف اكون جذابا وانا غير جميل وكيف انجذب الي غير الجميله المتوافقة في الفكر والعاطفه والاجتماعيات؟

المستشير باستشاري
0

لست خائف من فتح قلبي ولكن انغماس ابي في الشغل وقلة حب امي لي اعطاني الاحساس ان العطاء المستمر (القوامة) هو نوع الحب الوحيد المقدر من الفتيات
وترددى من الارتباط ليس بسبب الخوف وانما بسبب عدم وجود انجذاب متبادل synchronized

المستشير باستشاري