الممارسة الحميمية

تم نشره من قِبل عدنان

لقد مارست الجنس مع خطيبتي ونحن بلا ملابس دون ايلاج نهائيا ، ولكن لامس قضيبي مهبلها.. وقمت بالقذف على صدرها ولامست يداها السائل المنوي وقامنت بفركه على قضيبي ويديها ، وبعد ذلك قمت بتنظيف القضيب بمحارم ورقية ومن ثم اعدت فرك قضيبي بمهبلها الا ان تم القذف مرة ثانية ولكن ايضا القذف كان على صدرها ولم يحدث ان قذفت على مهبلها ولم تلامس هي مهبلها بيديها " ومع ذلك كانت قد مسحت يديها قبل الممارسة الثانية "... اخبرتني في اليوم الثاني انها تشعر برغبة في التقيؤ وان بطنها يؤلمها بمنطقة المعدة وانها تتخوف من حدوث حمل ..
علما ان هذه الحادثة وقعت بعد يومين فقط من انتهاء الدورة الشهرية عندها..؟؟

ونحن متخوفان والوسواس القهري لا يدع لنا مجالا للتفكير في غير قصة " الحمل " ـ لا قدر الله ـ.. افيدونا وجزاكم الله كل خير

الإجابة
0

عزيزي عدنان،

أرى من كلامك ان إحتمالية حدوث حمل ضئيلة جداً، تكاد تقترب للصفر.
الأسباب:
- تم القذف بعيد عن المهبل
- لم يلامس القضيب مهبلها قبل مسح السائل المنوي
- تمت العلاقة بعد إنتهاء الحيض بيومين (تعد تلك فترة أمان ضد حدوث الحمل في حالة كانت الدورة الشهرية لخطيبتك منتظمة)

لا داعي للقلق يا عدنان، فليس من الممكن حدوث حمل في حالتكما، فلا تدعا الخوف والقلق يسيطران عليكما. ولكن أنصحكما بإستخدام الواقي الذكري في المرات القادمة لتجنب حدوث حمل ولتفادي العدوى بالأمراض المنقولة جنسياً.

لزيادة الإطمئنان، يمكن لخطيبتك إستخدام إختبار الحمل المنزلي المتوفر بالصيدليات إذا تأخر حيضها القادم للتأكد من عدم حدوث حمل.

لا تتردد في التواصل معنا مرة أخرى.