الممارسة الحميمية

تم نشره من قِبل Usama

من المعروف ان الرجل يستمتع بعلاقتة الجنسية مع امرأة يحبها او مع امرأة لا يحبها.
فهل المرأة تستمتع بعلاقة جنسية مع رجل لا تحبة في نفس الوقت هناك رجل اخر تعشقة؟
و هل الخمور تساعدها علي الاستمتاع مع رجل لا تحبة؟

الإجابة
0

عزيزي، لايوجد قواعد يمكن تعميمها على كل البشر للاستمتاع بالعلاقة الحميمة، فكل فرد يختلف عن الاخر من حيث ما يمتعه في الشريك، بل وان نفس الاشخاص يتغيرون مع الوقت من حيث تصورهم عن الشريك المناسب.

علماء النفس يقولون أن الرجال دائما يبحثون عن الجنس والنساء يبحثن عن الحب، فالرجال يقعون في الحب عن طريق ممارسة الجنس والنساء يمارسن الجنس بعد وقوعهم في الحب، بالطبع هذه القواعد لا يمكن تعميمها على كل البشر ولكن هذه نتائج دراسات تمت على مر السنين.وهذا يتوافق مع الرأي الطبي بأن هرمون التيستوستيرون هو المحرك الرئيسي للرغبة في الجنس وهو موجود بالاساس لدى الرجال وبنسبة قليلة لدى النساء.

لذلك اذا وضعنا سؤالك امام طبيعة وسيكولوجية المرأة سنجد أن المرأة في الغالب ستستمتع بالعلاقة الجنسية مع الرجل الذي تشعر نحوه بمشاعر الحب والاحتواء. وقد يظهر عليها جسديا علامات الاستمتاع مع رجل لا تحبه ولكن عقلها سيظل يبحث عن رجل تعشقه.
بالنسبة لتأثير المشروبات الكحولية على الرغبة الجنسية فقد اثبتت الدراسات أن تناول الكحول قد يزيد الرغبة والاثارة لدى المرأة ولكنه يقلل من العلامات الفسيولوجية التي تظهر على جسد المرأة عند الاثارة الجنسية على عكس الرجال فالكحوليات تقلل من رغبتهم وأدائهم الجنسي.
ولكن يجب أن تعلم عزيزي أن إقامة علاقة جنسية مع المرأة استغلالا لنقص وعيها وهي تحت تأثير الكحول أو الأدوية أو المخدرات خاصة إذا كنت تعلم أنها سترفض ذلك وهي في كامل وعيها يعد أحد أنواع الإغتصاب.

0

شكرا رامي علي اجابتك، ولكني احاول ان افهم فسيولوجية المرأة.
انا افهم ان المراة بالتأكيد ستستمتع بعلاقة جنسية مع من تحب والرجل كذلك اذا كان الحب حقيقي من القلب (اقول ذلك بناء علي تجربة شخصية)، لكن اجابتك لم تفيدني 100%.
ممارسة المرأة مع رجل لا تحبة هو من وجهة نظري كالأغتصاب...لانة ببساطة مضطرة لفعل ذلك مثلا مع زوجها التي لا تحبة..... اذا هل تستمتع المرأة بمثل هذه العلاقات (علي سبيل المثال هناك امرأة تحب رجلا اخر غير زوحها ولكنها مضطرة لان تمارس مع زوجها) في هذة الحالة تستمتع ام لا.

ملحوظة: دراستي العملية اثبتت ان تأثير المشروبات الكحولية يزيد الشهوة مع انتصاب فائق و مدة اطول ولا تقلل من العلامات الفسيولوجية التي تظهر علي جسد المرأة اثناء الاثارة لأنها تجعلها غير خجولة على الاطلاق. دة طبعا لان معظم نساء العرب تتمني فعل اشياء مع زوجها ولكنها لاتفعل لاكتر من سبب واهم الاسباب هي الخجل، لكن صدقني قليل من الخمر لة مفعو الفياجرا للطرفين.

شكرا ليك واسف علي الاطالة واتمني ان تجيب علي سؤالي

0

عزيزي اسامة، أشكرك على ردك ومناقشتك البناءة فالان أصبح تساؤلك واضح، وحددت بدقة مايدور في ذهنك من تساؤلات.
بما لاشك فيه أن أي اتصال جنسي بالمرأة دون رغبتها هو شكل من أشكال الإغتصاب وما تتحدث عنه أنت يسمى الإغتصاب الزوجي بل ويعد من أكثر الأشكال شيوعاً ويمكنك قراءة ذلك تفصيلياً في مقال منشور على موقعنا بعنوان خمس حقائق مهمة عن الإغتصاب

https://lmarabic.com/news/rape-top-five-facts
لذلك يمكننا القول أن المرأة التي تقييم علاقة حميمة مع شخص لا تحبه في الغالب لن تستمتع بها و اذا قاومت مخاوفها و رفضت هذه العلاقة واجبرها الشريك عليها فهذا أحد أشكال الإغتصاب حتى وان كان هذا الشريك هو زوجها

ثم نأتي لتأثير تناول الكحول على العلاقة الحميمة ما تحدثت عنه في تجربتك العملية لا يختلف عما أخبرتك به ولكن دعنا نتناول الموضوع بصورة أكثر تفصيلاً
نأتي للجزء الخاص بزيادة الإثارة الجنسية فهذا يحدث بصورة نسبية حيث أن الكحول يساعد في كبح جماح الموانع النفسية والاجتماعية التي تمنع المرأة وهي في كامل وعيها من القيام بتصرفات مثل بعض الكلمات والاوضاع وطرق الاثارة اثناء العلاقة الحميمة وهذا ما ظهر لك أثناء تجربتك العملية فقد شعرت أن المرأة تصبح أكثر حميمية ونحن لسنا مختلفين في هذا لأن هذا ماقصدته أنا أيضاً بأن الكحول يزيد الاثارة لدى الانثى ولكن دعني أوضح لك معنى العلامات الفسيولوجية التي تظهر على المرأة والتي أخبرتك أنها تقل، فهذه العلامات هي رد فعل جسدي لاثارة المرأة مثل زيادة افرازات المهبلية وصولا الى الرعشة الجنسية فالأبحاث أثبتت أن تناول الكحوليات يؤدي إلى تقليل إفرازات المهبل ويؤخر الوصول الى الرعشة الجنسية وهذا هو المقصود بأنه يؤثر على العلامات الفسيولوجية بالجسم الخاصة بالإثارة الجنسية.
الدراسات أيضاً اثبتت أن تناول الكحول قد يؤدي الى حدوث علاقات جنسية مع أشخاص غير مرغوب فيهم أو قد تتعرض للإغتصاب أو حدوث حمل غير مرغوب فيه أو إقامة علاقة غير امنة تعرضها للإصابة بالأمراض المنقولة جنسياً.
بالنسبة للرجال فالأبحاث أيضاً أثبتت أن تناول الكحوليات لفترة طويلة أو بكميات زائدة يقلل نسبة هرمون التيستوسيرون وهذا على المدى الطويل يؤدي للاصابة بالضعف الجنسي ويقلل الرغبة الجنسية لدى الرجل.

0

اشكرك عزيزي رامي واشكر السادة القائمين علي الموقع، من وجهة نظري المتواضعة انة موقع فريد يغذي عقولنا و ينورها بمعلومات نحن حقا بحاجة اليها حتي يذوب ثلج جهلنا عن شىء جميل و هو الجنس الذي هو سبب وجودنا واراه ضروري كالماء والهواء.
ولكن عليكم انت تزيدو من الدعاية حيث اري انة لاتوجد الدعاية الكافية التي يستحقها موقعكم.
اتمني لكم مزيد من التقدم والازدهار في2016

0

مرحبا بك اسامة في أي وقت ونتمنى أن تقوم بنشر موقعنا عن لأصدقائك وعبر الدوائر الخاصة بك ونحن نرحب بأي استفسار في أي وقت

0

هل احظارالزوج فحل غيره لاشباع الزوجه يقلل من حبها له ام انها تستمع بالوظع